Player

فرانس 24 موبايل – الأخبار الدولية على مدار الساعة

مصرع 23 شخصا في فيضانات فيرجينيا وقتيلان جراء الحرائق في كاليفورنيا

آخر تحديث : 25/06/2016

© © Compte twitter @Hunter_White7

نص فرانس 24

لقي 23 شخصا مصرعهم وفقد أثر آخرين في ولاية فيرجينيا الغربية شرق الولايات المتحدة في فيضانات نجمت عن عواصف رعدية وأمطار غزيرة، فيما قتل شخصان على الأقل في حريق يضرب وسط كاليفورنيا في غرب الولايات المتحدة ودمر أكثر من مئة مبنى.

سقط عدد من القتلى في فيضانات ضربت شرق الولايات المتحدة، فيما سقط آخرون جراء حرائق تضرب كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة.

فقد لقي 23 شخصا مصرعهم وفقد أثر آخرين في ولاية فيرجينيا الغربية في شرق الولايات المتحدة في فيضانات نجمت عن عواصف رعدية وأمطار غزيرة، كما أعلنت السلطات الجمعة.

وصرح حاكم الولاية إيرل راي تومبلين في مؤتمر صحفي "الأضرار هائلة ومنتشرة على نطاق واسع. تركيزنا على عمليات البحث والإنقاذ".

وأضاف تومبلين "أردت التحليق حول المنطقة المنكوبة اليوم لكنني لم أتمكن من ذلك لأن كل الطائرات والمروحيات تستخدم في عمليات الإنقاذ".

وأشار تومبلين إلى مصرع 14 شخصا، إلا أن المسؤولة في هيئة الأمن الداخلي وإدارة الكوارث جيسيكا تايس أعلنت لاحقا لوكالة فرانس برس أن الحصيلة ارتفعت إلى 23 ضحية.

من بين الضحايا فتى في الثامنة من العمر جرفته المياه بينما كان يسير قرب جدول مع والدته وشقيقته. وأوردت قناة "دبليو إس إيه زي" المحلية أنه تم العثور على جثته بعد أعمال بحث استمرت ثلاث ساعات.

وأضاف الحاكم أن "التحدي الأكبر الذي نواجهه لا يزال ارتفاع منسوب المياه" الذي ألحق أضرارا مادية "واسعة النطاق" في ست مقاطعات على الأقل، مشيرا إلى أن أكثر من 100 مسكن لحقت بها "أضرار بالغة" من جراء العاصفة إضافة إلى العديد من دور الرعاية.

وإضافة إلى هذا هناك 66 ألف منزل لا تزال محرومة من التيار الكهربائي أو الغاز، إلى جانب 60 طريقا لا تزال مقطوعة بسبب سقوط أشجار وسطها.

وأوضح الحاكم أنه طلب مؤازرة من الحرس الوطني قوامها 500 عنصر وصل منهم حتى الآن 200، في حين فتحت السلطات 17 مركزا لإيواء المشردين من العاصفة.

قتيلان وإجلاء الآلاف في الحريق الذي يضرب كاليفورنيا

قتل شخصان على الأقل في حريق يضرب وسط كاليفورنيا ودمر أكثر من مئة مبنى وحمل حاكم الولاية على إعلان حالة الطوارئ، حسبما أعلن مسؤولون الجمعة.

واندلع الحريق الذي امتد سريعا قبيل مساء الخميس في منطقة ليك إيزابيلا في مقاطعة كيرن وانتشر على مسافة 121 كلم مربعا تقريبا بحلول بعد ظهر الجمعة، ولم تسيطر السلطات سوى على 5% منه.

وأكدت هيئة الإطفاء في مقاطعة كيرن سقوط ضحيتين في تغريدة على تويتر من دون إعطاء تفاصيل. وأضافت أن رجال الإطفاء يواجهون رياحا قوية في منطقة أرسكين التي تبعد حوالى ثلاث ساعات إلى الشمال من لوس أنجليس.

وأعلن الحاكم جيري براون حالة طوارئ في المنطقة مما يتيح توزيع المساعدات بشكل أسرع.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الحريق أتى على 80 منزلا وأن هذا العدد يمكن أن يرتفع لأن الحريق خرج عن السيطرة. كما تم إجلاء آلاف السكان من المنطقة.

وتشهد كاليفورنيا الواقعة في غرب الولايات المتحدة جفافا قياسيا منذ خمس سنوات. وارتفعت درجات الحرارة في بداية الأسبوع إلى أكثر من 40 درجة مئوية.

وتواجه الولايات المتحدة حاليا أكثر من 14 حريقا معظمها في جنوب غرب البلاد حيث أدت موجة حر في بداية الأسبوع إلى وفاة خمسة أشخاص.

فرانس24/أ ف ب

  • الولايات المتحدة

    أوباما في نيواورلينز في الذكرى الـ 5 على إعصار كاترينا والوضع الإنساني لا يزال صعبا

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    أوباما يعد سكان نيو أورلينز بـ"مواصلة البناء" بعد مرور خمسة أعوام على إعصار كاترينا

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    أجهزة الطوارئ الفيدرالية في حالة استنفار للبحث عن ناجين بعد إعصار أوكلاهوما

    للمزيد